القضاء في بنغلادش يحظر حزبا إسلاميا

قرر القضاء في بنغلادش يوم الخميس حظر نشاط “الجماعة الإسلامية”، وهي أكبر حزب إسلامي في البلاد.

وأشار القاضي «معظم حسين» إلى أن برنامج الحزب يناقض الدستور، ولذلك فإن الحزب يعتبر غير قانوني.
ومن النتائج المباشرة لقرار المحكمة أن الحزب لن يتمكن من تقديم مرشحيه الى جميع الانتخابات في البلاد.
وانتشرت قوات الأمن في محيط المحكمة تحسبا لاحتجاجات محتملة لأنصار الجماعة الإسلامية، لكن لم يسجل أي حادث من هذا النوع بعد صدور الحكم.
يذكر أن الجماعة الإسلامية عارضت انفصال بنغلادش عن باكستان أثناء حرب الاستقلال عام 1971. وبحسب الحكومة أسفرت هذه الحرب عن مقتل ثلاثة ملايين شخص.
وأنشأت الحكومة في آذار/مارس 2010 محكمة خاصة للنظر في الجرائم المرتكبة أثناء حرب الاستقلال، وحكمت على أربعة من قادة الجماعة بالإعدام لتورطهم في جرائم الحرب.
ولا تزال قضايا ثمانية سياسيين بينهم ستة من الجماعة واثنان من حزب بنغلادش القومي (حزب المعارضة الرئيسي) قيد النظر في المحكمة.
ويتهم حزب بنغلادش القومي السلطات بإنشاء هذه المحكمة لاعتبارات سياسية، مشيرا إلى أن معظم الأشخاص الملاحقين ينتمون إلى المعارضة.
المصدر : موقع روسیا الیوم

شاهد أيضاً

تهديم مسجد شيعي

سلطات أذربيجان تقدم على تهديم مسجد شيعي قديم وتحويله إلى مكبّ للنفايات

الاخبار – شفقنا العربي: قالت وسائل إعلامية، اليوم الاثنين، إن السلطات الأذربيجانية أقدمت على تهديم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.