أنبـــــاء عن وضع “القرضاوي” تحت الإقامة الجبرية ومنعه من الادلاء باي تصريح صحفي

تحديد إقامة القرضاوي يرجع إلى انتمائه لجماعة الإخوان المسلمين، وبسبب الآراء والفتاوى التى تحرض على أعمال العنف والقتل، عندما كان يقيم فى العاصمة القطرية الدوحة، قبل أن يصدر الأمير القطري الجديد تميم بن حمد قرارًا بسحب الجنسية القطرية منه، وطرده من البلاد وعودته إلى مصر.

ترددت أنباء عن قيام الأجهزة الأمنية بوضع الدكتور يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، تحت الإقامة الجبرية، ومنعه من الإدلاء بأية تصريحات أو لقاءات صحفية إلا بموافقة مسبقة من الجهات المعنية بحماية الأمن القومي للبلاد.

وذكر مصدر أمني أن تحديد إقامة القرضاوي يرجع إلى انتمائه لجماعة الإخوان المسلمين، وبسبب الآراء والفتاوى التى تحرض على أعمال العنف والقتل، عندما كان يقيم فى العاصمة القطرية الدوحة، قبل أن يصدر الأمير القطري الجديد تميم بن حمد قرارًا بسحب الجنسية القطرية منه، وطرده من البلاد وعودته إلى مصر.

وأشار المصدر أنه من الوارد أن يتم التحقيق مع الدكتور القرضاوي بتهمة التحريض على قتل المتظاهرين فى مصر، بالاستناد إلى الفتاوى التى صدرت منه بهذا الشأن، بحكم أنه أحد أعضاء الإخوان، وأحد الداعمين بقوة للرئيس المعزول محمد مرسي.
المصدر : وکالة نون الخبریة

شاهد أيضاً

بن غفير: زعيم الإرهاب قائدا للأمن!

بن غفير: زعيم الإرهاب قائدا للأمن!

الاخبار – القدس العربي: قام جندي إسرائيلي بتهديد نشطاء فلسطينيين وإسرائيليين كانوا يتضامنون مع أهالي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.