مصر تدخل منطقة الخطر

صحيفة “التايمز” البريطانية تعتبر أن مرسي فشل بدون شك كقائد على الصعيدين السياسي والإقتصادي، لكن إسقاطه أغضب الإسلاميين، ويهدّد بحرب أهلية، فنشوة الثورة الثانية انحسرت مع انتشار الدبابات في البلاد، وبدء الجيش حملة ضد “الاخوان المسلمين”.
اعتبرت صحيفة “التايمز” البريطانية أن الجيش المصري أوصل البلاد إلى منطقة خطرة لا مخرج منها إلاّ من خلال إنتخابات منظّمة وسريعة.
وأضافت أن مسؤولية المؤسسة العسكرية اليوم، هي أنّ توضح وبسرعة أنها تصرّفت لمصلحة الوطن وليس لمصلحتها هي.
وقالت  الصحيفة: “لا شك أن مرسي فشل كقائد على الصعيدين السياسي والإقتصادي، لكن إسقاطه أغضب الإسلاميين، ويهدّد بحرب أهلية.
فنشوة الثورة الثانية انحسرت مع انتشار الدبابات في البلاد، وبدء الجيش حملة ضد الاخوان المسلمين”.
لذا، تخلص “التايمز” إلى القول أنه أمام الفريق السيسي والرئيس المؤقت عدلي منصور أسابيع وليس شهورا لإثبات ثلاثة أمور أساسية: التأكيد بأن الجيش لن يتدخل في عمل الحكومة المؤقتة، وتحديد تاريخ للإنتخابات الرئاسية والبرلمانية، وضمان مشاركة الإخوان المسلمين فيها. معتبرة أنّ أيّ انتخابات تستبعد هذه النقاط الثلاث لن تكون ذات مصداقية.
المصدر : موقع الاتجاه

شاهد أيضاً

بن غفير: زعيم الإرهاب قائدا للأمن!

بن غفير: زعيم الإرهاب قائدا للأمن!

الاخبار – القدس العربي: قام جندي إسرائيلي بتهديد نشطاء فلسطينيين وإسرائيليين كانوا يتضامنون مع أهالي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.