انتقادات لبابا الفتيكان بعد تجاهله قتل الشيعة في خطاب موجه للحكومة النيجيرية

انتقد رواد مواقع التواصل الاجتماعي، تجاهل بابا الفتياكان البابا فرنسيس قتل الشيعة خلال مسيرة أربعينية الإمام الحسين عليه السلام في خطاب موجه للحكومة النيجيرية.
ودعا البابا الرئيس النيجيري محمد بوخاري إلى السعي لإيجاد حل دائم لعمليات القتل وانعدام الأمن المستمرة في نيجيريا، فيما لم يشر إلى مقتل الشيعة في مسيرة الأربعين هذا العام، والتي أثارت انتقادات واسعة من قبل رواد مواقع التواصل.
وأشار البابا فرانسيس خلال اجتماع في الفاتيكان، إلى مقتل أكثر من 40 شخصًا على يد مسلحين في كادونا الأسبوع الماضي، وأعرب عن تضامنه الروحي مع أسرهم، مضيفاً “يحزنني تلقي أنباء الهجمات المسلحة التي وقعت الأحد الماضي على قرى ماداما أبو في شمال نيجيريا”.
وتابع: “أدعو الله لمن قتلوا وجرحوا ولجميع سكان نيجيريا”.
وأثارت تصريحات البابا ردود فعل على وسائل التواصل الاجتماعي.
وكتب أحد رواد مواقع التواصل، “أرى عدة أشخاص ينشرون صوراً لضحايا الهجوم الإرهـ،ـابي الأسبوع الماضي، لكن يبدو أن الجميع قد نسوا استشهاد عدد من الشيعة الثلاثاء”.
وأضاف، “لقد تم إطلاق النار عليهم أو قتلهم وضربهم بوحشية من قبل مسلحين من المفترض أن يكونوا في ساحة المعركة في بورنو لقتل إرهـ،ـابيين حقيقيين”.
ويقول ناشطون، “السؤال لماذا لا يقلق أحد على موت الشيعة؟ لماذا تم تجاهل الطريقة التي قتل بها رجال الأمن هؤلاء المسلمين؟
وقُتل الثلاثاء الماضي، ثمانية أشخاص على الأقل وأصيب العشرات في مداهمة للشرطة على مسيرة سلمية بذكرى الأربعين الحسيني في العاصمة النيجيرية أبوجا.

 

المصدر: شفقنا العربي

شاهد أيضاً

رحيل العلامة الايراني ذو الفنون

الرحيل يغيب العلامة والفيلسوف الايراني الكبير آية الله حسن حسن زاده آملي متأثرا بإصابته بمرض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *