رحيل العلامة الايراني ذو الفنون

الرحيل يغيب العلامة والفيلسوف الايراني الكبير آية الله حسن حسن زاده آملي متأثرا بإصابته بمرض رئوي عن عمر ناهز 93 عاما.
ولد آية الله حسن زاده آملي قد في مدينة آمل شمالي ايران عام الف وتسعمئة وتسعة وعشرين. انتقل حسن زاده الآملي في ستسينات القرن الماضي إلى مدينة قم، وحضر عند العلامة الطباطبائي وأخيه السيد محمد حسن الإلهي لمدة 17 سنة.

ودرس أبوابا من كتاب بحار الأنوار لمحمد باقر المجلسي وتمهيد القواعد عند العلامة الطباطبائي، ودروسا في الفلسفة والعرفان عند محمد حسن الإلهي، ومن أساتذته الأخرى السيد مهدي القاضي الطباطبائي ابن السيد علي القاضي المشهور بالعلوم الغريبة والحكمة والعرفان.

وللعلامة 190 مؤلفا في العديد من العلوم منها الفقه والفلسفة والعرفان، والرياضيات، والنجوم، والأدب الفارسي والعربي حيث كان يعرف بالعلامة ذوالفنون.

وقد صحح أهم المؤلفات الفلسفية والعرفانية اضافة الى تعليقه على عدة مؤلفات منها الإشارات والتنبيهات والشفاء لابن سينا وشرح فصوص الحكم.

 

المصدر: قناة العالم

شاهد أيضاً

انتقادات لبابا الفتيكان بعد تجاهله قتل الشيعة في خطاب موجه للحكومة النيجيرية

انتقد رواد مواقع التواصل الاجتماعي، تجاهل بابا الفتياكان البابا فرنسيس قتل الشيعة خلال مسيرة أربعينية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *