مجلس حقوق الإنسان يدعو ميانمار بوقف الانتهاكات ضد المسلمين

أدان مجلس حقوق الإنسان استمرار الانتهاكات التي يتعرض لها مسلموا ميانمار خاصة في ولاية راخين وكأسين وشان.

ووجه المجلس خلال ختام الدورة 43 لمجلس حقوق الانسان المنعقدة في جنيف أمس الاثنين 22 يونيو / حزيران الجاري، قوات ميانمار العسكرية والأمنية الإنهاء الفورى للعنف الذى يواجهه مسلمى الروهنجيا، لأن هذا يعد انتهاكاً للقانون الدولي.

وأعرب البيان الصادر عن المجلس قلقه الشديد جراء النزاع الجاري في ولايات راخين وتشين وكاشين بين جيش ميانمار وجيش أراكان والجماعات المسلحة الأخرى، وثقافة الإفلات من العقاب الموجودة بين قوات الأمن، والتشريد القسري للمدنيين والانتهاكات الجماعية لحقوق الإنسان، مطالبا بضمان سلامة المدنيين واحترام القانون الدولي ومحاسبة الجناة.

ودعا القرار حكومة ميانمار، وفقاً لقرار محكمة العدل الدولية الصادر في ٢٣ يناير ٢٠٢٠ المتعلق بالروهينجا، إلى اتخاذ جميع التدابير لمنع الإبادة الجماعية ومعاقبة مرتكبيها وداعميها والمحرضين عليها، وضمان حماية حقوق الإنسان لجميع السكان، وتلبية احتياجات الضحايا وإنصافهم، ونشر التقرير النهائي للجنة المستقلة للتحقيق وتطبيق توصياته دون تأخير وتقديم المسؤولين عن الانتهاكات للعدالة.

 

المصدر: الأمة

شاهد أيضاً

شهداء وجرحى من المشاركين بمسيرات إحياء أربعينية الإمام الحسين عليه السلام في نيجيريا

استشهد 8 أشخاص وأُصيب آخرون جراء إطلاق القوات الأمنية النار على المشاركين في مسيرات أربعينية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *