بعد إسقاط إسرائيل مقاتلة سورية.. تحذير أممي بشأن “مواجهات خطيرة”

حذر مبعوث الأمم المتحدة للشرق الأوسط من تصاعد المواجهات الخطيرة بين إسرائيل وسوريا.

وجاءت تحذيرات، نيكولاي ملادينوف، بعد إسقاط إسرائيل لطائرة سورية فوق مرتفعات الجولان المحتلة.
وتصر دمشق على أن الطائرة كانت في الأجواء السورية.
أما رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، فال إن قوات بلاده تصرفت تصرفا صحيحا عندما أسقطت مقاتلة سورية فوق هضبة الجولان، مضيفا أن الطائرة دخلت المجال الجوي الإسرائيلي، وخرقت وقف إطلاق النار الموقع في عام 1974.
وقال ملادينوف أمام مجلس الأمن الدولي: “أدعوا كلا الطرفين إلى الالتزام بنصوص اتفاق عام 1974”.
لكن السلطات السورية تقول إن الطائرة كانت في المجال الجوي السوري تقصف المتشددين عندما تعرضت لإطلاق نار. وقد سقط حطامها في سوريا.
وكتب الجيش الإسرائيلي على حسابه بموقع تويتر أن صاروخين أرض جو أطلقا على مقاتلة سوخوي.
وجاء في وكالة الأنباء السورية الرسمية سانا أن إسرائيل استهدفت الطائرة في المجال الجوي السوري، بينما تقول التقارير الإسرائيلية إنها كانت فوق مرتفعات الجولان المحتلة.
وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي إن سوريا ارتكبت “انتهاكا صارخا” لاتفاقية وقف إطلاق النار الموقعة عام 1974 التي تحدد خطوط التماس بين الطرفين في مرتفعات الجولان.
وكتبت صحيفة هآرتس على موقعها الالكتروني أن سكان شمالي إسرائيل شاهدوا الصواريخ وسمعوا دوي الانفجار.
وتصاعدت ألسنة النيران وأعمدة الدخان في المنطقة الفاصلة بين سوريا ومرتفعات الجولان المحتلة، حسب وكالة الأنباء الفرنسية.

النهایة

شاهد أيضاً

600 ألف من مسلمي ميانمار لا يزالون معرضين للخطر

مفوضية اللاجئين: 600 ألف من مسلمي ميانمار لا يزالون معرضين للخطر

الاخبار – الرأي: أعلنت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين أمس الأول الجمعة 11 فبراير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *