دبلوماسي أمريكي يدهس باكستانيين اثنين في إسلام أباد

دهس دبلوماسي أمريكي في باكستان، الأحد، مواطنين باكستانيين اثنين، كانا يستقلان دراجة نارية؛ ما أسفر عن إصابتهما بجروح، وفق وسائل إعلام محلية.

وهذا الحادث الثاني من نوعه خلال الشهر الجاري الذي يتسبب فيه أحد أفراد البعثة الأمريكية في إسلام أباد، حسب صحيفة “باكستان توداي” المحلية (خاصة).
وذكرت الصحيفة أنّ “السكرتير الثاني في السفارة الأمريكية، شاد ريكس، كان وراء عجلة القيادة عندما دهس الباكستانيين الاثنين”.
وأوضحت أن أحدهما تعرض لإصابات داخلية، بينما الآخر أصيب بجروح في الرأس.
وتشير التقارير الإعلامية إلى أنّ “ريكس كان يستخدم هاتفه المحمول عندما اصطدم بالدراجة النارية”.
وقال نائب المدعي العام، رجاء رجا خالد، إنه “لا يمكن اعتقال الدبلوماسي الأمريكي أو محاكمته”.
وأكد أنه “تم وضع اسمه فقط على القائمة السوداء لمنعه من مغادرة باكستان”.
وأوائل نيسان/ أبريل الجاري، لقي شخص مصرعه وأصيب آخر إثر تعرضهما للدهس من قبل مركبة تابعة للسفارة الأمريكية في إسلام أباد.
وأعلنت المحكمة العليا الباكستانية، آنذاك، أنه “لا يمكنها البت في محاكمة رسمية للأمريكيين المتورطين بسبب الحصانة الدبلوماسية”.

شاهد أيضاً

بيع النساء المسلمات

اعتقال 5 هندوس على علاقة بتطبيق بيع النساء المسلمات

الهند..

الأخبار – نقلا عن شفقنا: اعتقلت الشرطة الهندية شابا هندوسيا، وعددا من المشتبه بهم في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.