ميانمار تقتل طفلاً روهنغياً حافظاً للقرآن

قتلت قوات الأمن الميانمارية في ولاية “أراكان” طفلاً روهنغياً حافظاً للقرآن الكريم من دون توضيح أسباب الاعتقال والوفاة.

وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، قال مراسل وكالة أنباء أراكان إن طفلاً روهنغياً قتل على أيدي قوات الأمن في ولاية أراكان بعد اعتقاله بعدة أيام ثم قامت بتسليمه لذويه من دون توضيح أسباب الاعتقال والوفاة.

وأفاد المراسل أن اعتقاله كان بسبب الاشتباه به في قضية جنائية لاعلاقة له بها ثم تفاجأتا أسرته بالقوات الحكومة وهي تسلمهم جثته.

وأردف المراسل أن الطفل لم يتجاوز 12 من عمره وكان أحد حفظة القرآن الكريم في العائلة التي بقيت في أراكان بصعوبة بعد فرار غالبية الأسر من قرية نورولا في مدينة منغدو.

وتجدر الإشارة إلى أن منظمة هيومن رايتس ووتش كشفت أمس الثلاثاء، أن جيش ميانمار قام باغتصاب وقتل عدة مئات من أقلية الروهنغيا المسلمة في إحدى قرى ولاية أراكان يوم 30 أغسطس/ آب الماضي.

المصدر: وکالة أنباء أراكان

شاهد أيضاً

600 ألف من مسلمي ميانمار لا يزالون معرضين للخطر

مفوضية اللاجئين: 600 ألف من مسلمي ميانمار لا يزالون معرضين للخطر

الاخبار – الرأي: أعلنت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين أمس الأول الجمعة 11 فبراير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *