الجيش السوري يقتحم حدود إدلب

سيطر الجيش السوري على بلدة أم خزيم أولى قرى ريف إدلب الجنوبي الشرقي بعد سيطرته على بلدة البليل شمال شرق حماة.

وقالت مصادر ميدانية لـ”الميادين نت” إن الجيش دخل حدود إدلب الإدارية بعد إنهاء سيطرته على بلدة البليل شمال شرق حماة وبلدة أم خزيم جنوب شرق إدلب على محور الحمرا – أبو دالي.

وأشارت المصادر إلى أن سيطرة الجيش على بلدة البليل مهّدت للقوت البرية اقتحام بلدة أم خزيم جنوب شرق إدلب، ويكون الجيش بهذه السيطرة دخل حدود إدلب الإدارية بعد معارك مع “جبهة النصرة”.

وأضافت المصادر أن معارك عنيفة تدور في محيط الشطيب وأم تريكية للسيطرة عليهما والتقدم باتجاه المشيرفة وتل خنزير التابعة لمنطقة أبودالي جنوب إدلب.

وتتزامن المعارك على محور أبو دالي مع معارك أخرى يخوضها الجيش السوري في محيط قرية الرهجان شرق حماة والتي تصب أهدافها ضمن معركة التقدم باتجاه مطار أبو الظهور الحربي.

وفي السياق، سيطرت حناعة “داعش” الوهابية على قريتي باشكون والخالدية جنوب شرق إدلب بعد اشتباكات مع “هيئة تحرير الشام”.

شاهد أيضاً

600 ألف من مسلمي ميانمار لا يزالون معرضين للخطر

مفوضية اللاجئين: 600 ألف من مسلمي ميانمار لا يزالون معرضين للخطر

الاخبار – الرأي: أعلنت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين أمس الأول الجمعة 11 فبراير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *