اشتباكات بين طالبان وداعش والاخير يقتل مسؤولا كبيرا بالحركة في باكستان

أفادت وكالة رويترز السبت إن داعش التكفيري قتل مسؤولا كبيرا بحركة طالبان الأفغانية في مدينة بيشاور بشمال غرب باكستان وذلك في اشتباك نادر بين الجماعتين الارهابيتين داخل باكستان.

موعود: أفادت وكالة رويترز السبت إن داعش التكفيري قتل مسؤولا كبيرا بحركة طالبان الأفغانية في مدينة بيشاور بشمال غرب باكستان وذلك في اشتباك نادر بين الجماعتين الارهابيتين داخل باكستان.

وقالت مصادر من طالبان الأفغانية لرويترز إن مولوي داود قتل على مشارف بيشاور مع اثنين آخرين يوم الخميس. وأكد ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم طالبان مقتل داود.

وأعلن التنظيم التكفيري عبر وكالة أعماق للأنباء مسؤوليته يوم الجمعة عن “اغتيال قيادي في حركة طالبان” قبل يوم دون أن يذكر اسمه.

وكان داعش حقق تقدما في أفغانستان لكنه قوبل بمقاومة شرسة من طالبان والقوات الخاصة الأمريكية والأفغانية.

وذكرت مصادر بطالبان الأفغانية أن داود كان يقيم في إقليم لوجار الأفغاني لكنه كان يتردد على باكستان كثيرا.

ولا يسيطر داعش التكفيري على أي أراض داخل باكستان لكنه أعلن مسؤوليته عن عدد من التفجيرات الكبيرة.

شاهد أيضاً

بن غفير: زعيم الإرهاب قائدا للأمن!

بن غفير: زعيم الإرهاب قائدا للأمن!

الاخبار – القدس العربي: قام جندي إسرائيلي بتهديد نشطاء فلسطينيين وإسرائيليين كانوا يتضامنون مع أهالي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.