المرجع الحكيم يستنكر تفجير حافلات أهالي الفوعة وكفريا

دان المرجع الديني آية الله السيد محمد سعيد الحكيم التفجير الارهابي الذي طال أهالي منطقتي كفريا والفوعة في مدينة حلب السورية، مشددا على محاربة الفكر التكفيري ومؤيديه.

دان المرجع الديني آية الله السيد محمد سعيد الحكيم التفجير الارهابي الذي طال أهالي منطقتي كفريا والفوعة في مدينة حلب السورية، مشددا على محاربة الفكر التكفيري ومؤيديه.

وقال المرجع السيد الحكيم في بيان اليوم، “ندين ونستنكر بشدة الاعتداء الاجرامي الاثم الذي طال الشيوخ والنساء والاطفال والمرضى المهجرين من بلدتي (كفريا والفوعة) بعد ان عانوا الامرين من حصار ظالم وتهجير عن ارضهم وارض ابائهم، الذي ادى الى استشهاد وجرح المئات منهم. “

وتابع المرجع الديني “نبتهل الى الباري تعالى ان يمن على الجرحى بالشفاء العاجل ويعلي درجات الشهداء ويرزق اهاليهم الصبر والسلوان”.

كما دعا “الجهات المعنية والهيأت الدينية والمنظمات الانسانية وجميع الدول الى ادانة هذا العمل الوحشي بحق المدنيين الابرياء من اتباع اهل البيت عليهم السلام”.

مشددا على ضرورة “محاسبة كل من له يد فيه ومنع تكراره كما نحث الجميع على محاربة الفكر التكفيري ومروجيه وداعميه، الذي يبعث في الارض فسادا ويهدد الامن والسلم العالميين”.

شاهد أيضاً

بن غفير: زعيم الإرهاب قائدا للأمن!

بن غفير: زعيم الإرهاب قائدا للأمن!

الاخبار – القدس العربي: قام جندي إسرائيلي بتهديد نشطاء فلسطينيين وإسرائيليين كانوا يتضامنون مع أهالي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.