الإسلام من أعظم الديانات ولا يجب أن نلصقه بالإرهاب

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعى، فيديو لعضو لجنة الأمن القومى الأمريكى بالكونجرس”أل جرين”، يدافع فيه عن المسلمين والإسلام، ويؤكد أن الإسلام أحد أعظم الديانات فى العالم ودين مسالم.

و قال آل جرين، وهو مسيحى وجده كان قساً مسيحياً، فى كلمة أمام لجنة الأمن الداخلى بمجلس النواب الأمريكى، إنه جاء ليعلن تضامنه من أجل العدالة والتضامن مع المجتمع المسلم من أجل العدالة.
وتحدث عن تجربته مع الفصل العنصرى فى الولايات المتحدة، قائلاً: “أفهم الشعور بأن تكون جزءاً من مجتمع يتم التعامل معه بظلم، لقد عايشت فترة العزل العنصرى فى الولايات المتحدة، وأعرف ما هو شعور أن تخرج من الباب الخلفى، وما هو شعور أن تشرب من مياه النوافير المتغيرة القذرة، أعرف شكل الظلم رأيت وجهه وأعرف رائحته”.
وأضاف: “جلست فى غرف الانتظار التى يجلس فيها السود فقط، وكانت لغيرهم غرف أخرى، لذا أنا لا أريد أن أرى أى شىء مشابه من قريب أو بعيد كهذا يحدث لأى شخص أخر، لذا أنا أقف هنا اليوم تضامناً مع المجتمع المسلم، نسبة للظلم الذى تتم ممارسته ضد الإسلام”.
وأضاف النائب الأمريكى، إنه يجرى الحط من قدر الإسلام بإضافة كلمة إرهاب له، مشيرا إلى أن هذا الأمر “ظلم لهذا الدين، فالإسلام دين مسالم”، وشدد بالقول “ليس هناك دين يسمح بقتل النفس البريئة عمدا”.
وتابع: الناس الذين يقومون بالأفعال الخسيسة إن قاموا بها باسم الدين، هذا لا يجعلها جزءاً من الدين ولا يجب أن نعتبر الناس مذنبين لمجرد انتمائهم لدين ما.
وأوضح: “ما يقوم به بعض الناس هو عمل خبيث، ويجب علينا أن نسميه بهذه التسمية، ولكنه ليس الإسلام، ولا يمكننا كنتيجة لذلك أن نقرر حظر كل من ينتمى إلى الإسلام من دخول هذا البلد، سوف يكون هذا خطأ”، وختم: “أنا أقف مع العدالة وأقف من أجل إنصاف الإسلام”.
المصدر: اليوم السابع

شاهد أيضاً

بيع النساء المسلمات

اعتقال 5 هندوس على علاقة بتطبيق بيع النساء المسلمات

الهند..

الأخبار – نقلا عن شفقنا: اعتقلت الشرطة الهندية شابا هندوسيا، وعددا من المشتبه بهم في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.