قيادي في المعارضة البحرينية يبدأ إضرابا عن الطعام لمنعه من حقه بالعلاج

قال عضو مركز البحرين لحقوق الإنسان حسين رضي أن القيادي في جمعية العمل الإسلامي “أمل” هشام الصباغ بدأ إضراباً عن الطعام بسبب منعه من حقه المكفول في العلاج.

موعود: قال عضو مركز البحرين لحقوق الإنسان حسين رضي أن القيادي في جمعية العمل الإسلامي “أمل” هشام الصباغ بدأ إضراباً عن الطعام بسبب منعه من حقه المكفول في العلاج.

وذكر رضي أن الصباغ أفاد خلال اتصالٍ هاتفي أنه إدارة سجن جو المركزي طلب منه فكّ الإضراب إلا أنه رفض حتى البدء في علاجه وإدخال أدويته.

هذا ووصل معدل الدم إلى أدنى المستويات، في حالة شبيهة بإضرابه السابق عن الطعام في يونيو الماضي للأسباب ذاتها حيث فقد 20 كليوجرام من وزنه.

الصباغ كان قد تعرض لكسر في الفكين نتيجة التعذيب غبان فترة الطوارئ، وكان قد تم إجراء عملية له بالمستشفى إلا أن إدارة سجن جو المركزي تمنعه من متابعة علاجه بالرغم من أنه يعاني من صعوبة في المضغ.

شاهد أيضاً

وقفة تضامنية مع الأسرى في سجون الاحتلال

وقفة تضامنية مع الأسرى في سجون الاحتلال

بيت لحم..

الأخبار – قناة العالم: نفذ عدد من الفلسطينيين، اليوم الثلاثاء، وقفة تضامنية مع الأسرى في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.