مقتل 32 من داعش و8 من الاكراد في معارك عنيفة في كوباني

قتل 32 عنصرا من داعش التكفيري و8 من قوات كردية في معارك وصفت بالعنيفة في مدينة كوباني عندما شن التنظيم هجوما فجر أمس الجمعة بمدرعة يقودها انتحاري فجر نفسه .

 

 

ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان ان داعش التكفيري قام بهجوم فجر أمس الجمعة على مدينة عين العرب السورية في خطوة للاستيلاء على كامل المدينة .

وقتل في الاشتباكات 32 عنصراً من داعش وثمانية مقاتلين أكراد.

وقال المرصد: “تدور اشتباكات عنيفة في بعض الجبهات في مدينة عين العرب (كوباني) بين مقاتلي وحدات حماية الشعب وداعش إثر هجوم نفذه عناصر التنظيم فجراً “.

وأوضح المرصد أن الهجوم تم من أربع نقاط تمتد من الجنوب الغربي إلى الشمال الغربي ومن شرق المدينة، التي استعاد المقاتلون الأكراد خلال الأسابيع الأخيرة السيطرة على 80 في المئة منها، بعد أن كادت تسقط في أيدي التنظيم التكفيري في تشرين الأول (أكتوبر).

وبدأ الهجوم أمس الجمعة بتفجير انتحاري من داعش نفسه في عربة مدرعة .

وقال ممثل حزب الاتحاد الوطني الكردستاني في أوروبا نواف خليل، إن “محاولات داعش لتجنب مزيد من الهزائم في المدينة ستبوء بالفشل”.

وأضاف أن وحدات حماية الشعب، التي تعتبر الذراع العسكرية للحزب، “تواصل تقدمها يومياً لتحرير شوارع ومناطق كوباني”.

وأشار إلى تشكيل لجنة خاصة “بدأت عملها في ما يتعلق بإعادة الإعمار بعد عودة الأهالي إلى كوباني”.

وكان المرصد السوري نشر في وقت سابق حصيلة لضحايا معارك عين العرب منذ اندلاعها في 16 أيلول (سبتمبر) 2014.

وأفاد عن مقتل 1607 أشخاص في المعارك، يتوزعون على الشكل التالي، 1091 عنصراً من “داعش” من جنسيات مختلفة، و463 مقاتلاً كردياً، و32 مدنياً، و21 مقاتلاً من فصائل من المعارضة السورية تقاتل إلى جانب وحدات حماية الشعب.

ولا تشمل الحصيلة المتطرفين الذين قتلوا في الغارات التي يشنها التحالف الدولي.

المصدر:الحیاة

شاهد أيضاً

تهديم مسجد شيعي

سلطات أذربيجان تقدم على تهديم مسجد شيعي قديم وتحويله إلى مكبّ للنفايات

الاخبار – شفقنا العربي: قالت وسائل إعلامية، اليوم الاثنين، إن السلطات الأذربيجانية أقدمت على تهديم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.