قائد الشرطة: عناصر داعش هم الذين قتلوا خطباء المساجد في البصرة

كشف قائد شرطة محافظة البصرة اللواء فيصل العبادي اليوم الاحد ان منفذي جريمة اغتيال خطباء المساجد في قضاء الزبير هم من داعش جاءوا من الموصل.

 

 

كشف قائد شرطة محافظة البصرة اللواء فيصل العبادي اليوم الاحد ان منفذي جريمة اغتيال خطباء المساجد  في قضاء الزبير هم من داعش جاءوا من الموصل.

وقال العبادي في تصريح صحفي ان “المعلومات الاولية في ملف اغتيال رجال دين في المحافظة تشير الى ان ارهابيين تابعين لتنظيم داعش هم من نفذوا العملية المسلحة التي اودت بحياة اثنين من أئمة الجوامع في قضاء الزبير غرب المحافظة وطالب في الدراسات الاسلامية فضلا عن اصابة اثنين اخرين”.

واضاف ان “التوصل الى خيوط مرتبطة بالقضية وان البحث جار عن منفذي الهجوم الذين جاءوا من مدينة الموصل بالتحديد.

وكان ارهابيون مسلحون قتلوا الخميس الماضي ثلاثة من رجال الدين واصابة اخر بجروح بليغة بعد ان هاجموا سيارتهم قرب منطقة باب الزبير جنوبي محافظة البصرة.

فيما شدد رئيس الوزراء حيدر العبادي في اتصال هاتفي مع قائد عمليات ومدير شرطة البصرة على “ضرورة كشف ملابسات الجريمة التي تريد الايقاع بين العراقيين والقبض على الفاعلين من خلايا الارهاب والضرب بيد من حديد على كل من تسول له العبث بأمن البصرة واحداث اية فتنة بين مكوناتها”.

وشكلت وزارة الداخلية لجنة للتحقيق في الحادثة عادة اياها بانها مساعي تقوم بها قوى تخدم مشروع داعش في العراق الى شحن الاجواء مجددا واعادة تصعيد الخطاب الطائفي من خلال استفزاز المشاعر المذهبية”.

كما شكل مجلس محافظة البصرة غرفة عمليات بالحادثة معتبرا اياها محاولة فاشلة لاستهداف نسيج المجتمع البصري .

المصدر : وكالة أين

شاهد أيضاً

تهديم مسجد شيعي

سلطات أذربيجان تقدم على تهديم مسجد شيعي قديم وتحويله إلى مكبّ للنفايات

الاخبار – شفقنا العربي: قالت وسائل إعلامية، اليوم الاثنين، إن السلطات الأذربيجانية أقدمت على تهديم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.