إصدار الکتاب المعادی للإسلام فی فرنسا یثیر غضب المسلمین

قدتمت إساءة کبیرة للإسلام والقرآن الکریم فی کتاب «الیساریة حتی القومیة» الذی ألفه رئیس بلدیة مدینة “أیانج” الفرنسیة، “فابیان أنکلمان”.

 

أفاد موقع «directmatin» الإعلامی علی شبکة الإنترنت أن رئیس بلدیة مدینة “أیانج” الفرنسیة قدأساء فی مقدمة هذا الکتاب إساءة کبیرة للإسلام والمسلمین، وذلک فی أثناء حدیثه عن طریقة تحوله من الیساریة إلی الیمینیة المتطرفة.
حسب التقریر، کتب “فابیان أنکلمان” فی هذا الکتاب: «مازال الإسلام والمسلمون باقیین فی الفترة الأولی للإسلام، ولم یتقدموا قط فی حقل الدیمقراطیة. أنا أعتقد أن الإسلام لیس دیناً بل “فرقة متطرفة” قدنهضت فی وجه الدیمقراطیة».
ثم یهجم مؤلف الکتاب علی المهاجرین المسلمین، بالقول: «الجیل الجدید من المهاجرین المسلمین هم الذین قدجاءوا إلی أوروبا لتلقی المساعدات الإجتماعیة والنقود من دون القیام بالعمل، وفرض أفکارهم القدیمة والمتعلقة بالقرون الوسطی علینا».
یذکر أنه تعجب المواطنون المسلمون والمراکز الإسلامیة من هذه التصریحات، وأکّدوا أنه سیرفعون الشکوی إلی المحکمة بسبب إساءة رئیس البلدیة هذا للمسلمین ومحاولته ترویج العنف والکراهیة ضد دین الإسلام السمائی.

المصدر : وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا)

شاهد أيضاً

بيع النساء المسلمات

اعتقال 5 هندوس على علاقة بتطبيق بيع النساء المسلمات

الهند..

الأخبار – نقلا عن شفقنا: اعتقلت الشرطة الهندية شابا هندوسيا، وعددا من المشتبه بهم في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.